الآلات والنماذج الإيقاعية في الموسيقى العراقية

صدر مؤخرا عن دار الفتح للنشر والتوزيع - بغداد، كتاب الآلات والنماذج الإيقاعية في الموسيقى العراقية للدكتور إحسان شاكر زلزلة، حيث جمع الكتاب ما توفر من علوم الإيقاع الموسيقي في المراجع والمصادر، فضلا عن مشاركة الفنانين العراقيين بخبراتهم الشخصية.

تناول الكتاب بين طياته علم الإيقاع بين منظورين نظري وإجرائي، من تعاريف ومقاربات فنية، ودور الفكر العربي في طرق قياس الأوزان الشعرية والكلامية وتطبيقها موسيقيا، ومحاولات علماء العرب الأولى في تحديد شكل النموذج (الضرب) الإيقاعي، وتوضيح ماهية الإيقاع الموسيقي وكيفية بناء النموذج الإيقاعي عند قدماء العرب، وما يمكن أن يكون ضمن النظريات العالمية الحديثة في الموسيقى.

أفرد الكتاب أيضا فصلا عن الآلات الإيقاعية المستخدمة في عموم محافظات العراق، وطريقة استخدامها بأشكالها وأحجامها، وتاريخها ووصفها، وسبب ظهورها، وعلاقتها بالمجتمع العراقي، في مجمل أنواع الفنون الموسيقية والغنائية، وما هي النماذج التي يؤديها ضارب الإيقاع من خلال تلك الآلات، والتسميات الخاصة بكل نموذج منها، وتفاصيل قراءته، وأسباب تدوين النموذج تبعا لمقياسه وسرعته ونوعه، وما هي السبل الأمثل في تدوين النموذج الإيقاعي، حيث عالج قدر المستطاع أساليب  التدوين الأولية للموسيقيين العرب والعراقيين، وما سببته من مشاكل لفهم كينونة الإيقاع الموسيقي لدى الدارس العربي.

.