المقالات

الشارقة للفنون تقيم معرضاً مرتبطاً بالموسيقى لخريف 2020

. أخبار ومتابعات

 



من عمل الفنان طارق عطوي

 

تستقطب مؤسسة الشارقة للفنون طيفاً واسعاً من الفنون المعاصرة والبرامج الثقافية، لتفعيل الحراك الفني في المجتمع المحلي في إمارة الشارقة وباقي الإمارات والمنطقة. وتسعى إلى تحفيز الطاقات الإبداعية، وإنتاج الفنون البصرية المغايرة والمأخوذة بهاجس البحث والتجريب والتفرد.
وفي هذا السياق، وبما يهم قراء مجلة الموسيقى العربية الالكترونية، اخترنا التوقف عند معرض ذي طابع فردي مرتبط بفن الموسيقى. والمعرض المقصود هو بعنوان «أدوار/11» للفنان طارق عطوي ويستمر حتى 10 نيسان/أبريل2021. ويتميّز بتركيزه على الأشكال الموسيقية التجريبية والابتكارية، ما يتيح فرصاً للجمهور لمعرفة واستكشاف صناعة الآلات الموسيقية والأعمال التركيبية والتعاون الموسيقي.
يمثل المعرض، الذي تم تطويره على مدار 11 عاماً، ومن هنا جاء اسمه «أدوار/11» ، ذروة استكشاف الفنان المستمر لأساليب مختلفة في الاستماع والتأليف والأداء، حيث يتحدى عطوي الطرق المكرسة للاستماع من خلال ابتكار أساليب إدراكية للصوت، واعتماد تكوين الآلات الموسيقية على مشروعه الجماعي «ثنايا»، الذي انطلق منذ سنوات خلال العمل مع مجتمع الصم.
يستكشف هذا العمل الجماعي الذي تطوّر في الشارقة كيفية تأثير الصمم على طريقة فهم الأداء الصوتي، والمسافة بين العلامات، والآلات الموسيقية.
 

 

.