arenfrfaestr

دوبيت الجيتار

الفنان الفاتح حسين

 

د. الماحي سليمان (استاذ بكلية الموسيقى والدراما - جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا)

الفنان الفاتح حسين من الأسماء التي ظهرت بقوة في حياتنا الفنية كباحث ومؤلف وعازف جيتار بارع وله إسهامات فنية متطورة – تابعناها من خلال فرقة السمندل الموسيقية والفرقة القومية للموسيقى، بجانب إسهاماته بصورة فاعلة في تدريس الة الجيتار لطلاب كلية الموسيقى والدراما، ومركز الموسيقى الخاص به.  كما أنه استطاع أن يحقق سمعة طيبة للموسيقى السودانية خارج الحدود من خلال مشاركاته السنوية بمسرح دار الأوبرا المصرية الصيفي بالقاهرة ومسرح ساقية عبد المنعم الصاوي ومهرجان جرش في الأردن ومهرجان الموسيقى الأفريقية في فرنسا. 

ويعتبر الموسيقار الفاتح حسين من أبرز المجددين في الموسيقى السودانية عبر التجريب المستمر في مؤلفاته للموسيقى الآلية التي استمعنا لها من خلال الأجهزة الإعلامية وعبر ألبوم "دوبيت الجيتار،"  الذي اشتمل على مجموعة من الأعمال التراثية قام بإعدادها منطلقا من فلسفة القومية متماشيا مع التيار الغربي الذى ظهر في منتصف القرن التاسع عشر، واستمر إلى الآن؛ ويقوم على فكرة استثمار الألحان التراثية وتطويرها بالأساليب العلمية الحديثة بعد وضعها في قوالب محددة، وبعد أن يكون المؤلف قد حدد الفكرة الأساسية للعمل الموسيقي.  وهذا الأسلوب أصبح من أهم الأساليب للبناء الموسيقي منذ ظهور قالب السوناتا الكلاسيكي الغربي الذي اتبعه عدد كبير من الموسيقيين الغربيين إضافة لتجارب بعض الموسيقيين العرب من أمثال مؤلفات المصريين عمر خيرت ويوسف جريس ثم تجربة محمد عبد الوهاب في مقدماته الموسيقية لأغنيات أم كلثوم وعبد الحليم حافظ وأيضا في مؤلفاته للموسيقى الآلية.  كما نلاحظه في مؤلفات عمالقة الغناء السوداني محمد الأمين ومحمد وردي في مقدمات بعض أغنياتهم. 

وهكذا نجد الفاتح حسين تناول لحن الدوبيت للموسيقار عازف الكمان حسن الخواض وقام بمعالجته موسيقياً ليأتي عملا متكاملا.  كما تناول لحنا بعنوان "صدى الطمبور" والذي اتبع فيه اسلوباً عزفيّاً متفردا عندما حاول إصدار أصوات من آلة الجيتار محاكية لأصوات آلة الطمبور الشعبية والمنتشرة في جميع أنحاء السودان وبشكل أساسي في شماله ببراعة واضحة متبعا أسلوب الارتجال الموسيقى مع المحافظة على النغمة الأصلية للحن دون الإخلال بالفكرة الأساسية.

التحية للبروفيسور الفاتح حسين على هذا الجهد العلمي والفني وهو اتجاه يستحق العناية والتشجيع ويفتح بابا واسعا للتجريب الذي يعتمد على التراث الموسيقي.

Rate this item
(2 votes)
Last modified on الخميس, 03 آذار/مارس 2022 10:46
مجلة الموسيقى العربية

مجلة موسيقية تصدرعن المجمع العربي للموسيقى الذي هو هيئة متخصصة من هيئات جامعة الدول العربية وجهاز ملحق بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية، يعنى بشؤون الموسيقى على مستوى العالم العربي، ويختص تحديداً، وكما جاء في النظام الأساسي للمجمع، بالعمل على تطوير التعليم الموسيقي في العالم العربي وتعميمه ونشر الثقافة الموسيقية، وجمع التراث الموسيقي العربي والحفاظ عليه، والعناية بالإنتاج الموسيقي الآلي والغنائي العربي والنهوض به.

https://www.arabmusicacademy.org

link

 

ama

اشترك في قائمتنا البريدية

Please enable the javascript to submit this form

هل تساعد الموسيقى على التركيز في دراسة طلبة الجامعات وتلامذة المدارس؟
  • Votes: (0%)
  • Votes: (0%)
  • Votes: (0%)
Total Votes:
First Vote:
Last Vote:
Copyright © 2012 - ArabMusicMagazine.com, All Rights Reserved, Designed and Powered by ENANA.COM